تبييض الأسنان

تبييض الأسنان

إن تغير لون الأسنان حالة شائعة جدا تنتج عن تدخل عدة عوامل، لكن بدل الاستسلام لهذا الاصفرار تعرِض عليكم عيادتنا حلا كفيلاً بمنحكم إبتسامة لامعة و المتمثل في تبييض الأسنان : علاج من شأنه تفتيح و تبييض الأسنان عن طريق إزالة جميع البقع و الشوائب.

لماذا يتغير لون الأسنان؟

تساهم عدة عوامل في تغير لون الأسنان و ظهور البقع الصفراء :

  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من السكر الذي يُسهل من انتشار البكتيريا في الفم، و كذا ظهور البقع و تسوس الأسنان.
    الأطعمة والمشروبات الملونة مثل القهوة والشاي. فاستهلاكها بشكل مفرط على المدى الطويل مسؤول عن ظهور البقع الصفراء و الرمادية على سطح الأسنان.
  • يلعب غياب نظافة الفم دورا مهما في تلون الأسنان وعلى العكس فالحرص على النظافة الجيدة يحمي من ذلك.
  • استهلاك المواد السامة مثل التبغ.
    تناول أدوية معينة.
  • كما يلعب العامل الوراثي دورا مهما في ظهور البقع من عدمه، حيث أن اللون الابتدائي للأسنان يختلف إلى حد ما من شخص لآخر من حيث شدة اللمعان.

كيف يتم تبييض الأسنان ؟

تبييض الأسنان هو تقنية بسيطة تعمل على تفتيح لون المينا بهدف تبييض الأسنان، ويتم ذلك خلال زيارة بسيطة لطبيب الأسنان حيث تستمر جلسة التبييض غالبا بين 30 دقيقة وساعة واحدة.

كما أنه من الجدير بالذكر أن وجود أمراض الفم مثل تسوس الأسنان أو التهاب اللثة و النسيج الداعم، يمكن أن تعد حالات يتعذر فيها استعمال هذه التقنية ولهذا فإن فحصا دقيقا من قبل الطبيب سيكون ضروريا قبل الشروع في تبييض الأسنان.

تتم هذه التقنية عن طريق استخدام عامل تفتيح على شكل هلام أو مسحوق يحتوي على بيروكسيد الهيدروجين، و هي مادة تحدث تفاعل على سطح الأسنان وتتسبب في تفتيح لونه.

بعد ذلك يتم وضع منشط التبييض و هو إما عبارة عن جهاز يقوم باطلاق أشعة ضوئية مناسبة أو ناشر للحرارة من أجل إبراز التبييض إلى غاية الحصول على الدرجة المطلوبة من التفتيح.

في بعض الأحيان يكون من الضروري إزالة التكلس أو كشط الأسنان لإزالة جميع المخلفات قبل بداية عملية التبييض من أجل الحصول على نتائج مرضية.

كما أن التبييض يمكن تنفيذه في جلسة واحدة أو أكثر انطلاقا من حالة تلون الأسنان.

تبييض الأسنان عملية سطحية لا تتطلب المساس بالعناصر الداخلية للسن ولا تسبب أية آلام، لذلك فإن تنفيذها لا يحتاج إلى عملية تخدير.

ما هي الآثار الجانبية لتبييض الأسنان؟

إنّ تقنيات التبييض المستخدمة في عيادتنا آمنة تماما ولا تشكل أي خطر على صحتكم و رغم ذلك فمن الممكن ملاحظة زيادة في حساسية الأسنان المبيضة مؤقتا خلال الفترة القصيرة الموالية للتبييض. هذه الآثار الجانبية الطفيفة شائعة جدا ولا تمثل أي خطر.

هل يمكن إجراء تبييض الأسنان على الأسنان الاصطناعية ؟

يمكن إجراء التبييض على الأسنان الطبيعية فقط وبالتالي لا يمكن لأي جهاز اصطناعي الاستفادة من التبييض، في حين أنه من الممكن تبييض الأسنان التي تمت إزالة أعصابها ويعطي نتائج مماثلة لباقي الأسنان السليمة.

إلى متى تبقى الابتسامة بيضاء بعد التبييض ؟

اعتماداً على الحالة الأساسية للأسنان و كذلك العادات الاستهلاكية و الصحية بعد إجراء التبييض، يمكن أن يدوم التفتيح بين سنة وثلاث سنوات.

ما الذي يمكن عمله للحفاظ على التبييض ؟

بعض النصائح التي يجب اتباعها من أجل الحفاظ على ابتسامة مشرقة لأطول فترة ممكنة بعد التبييض :

  • اختيار معجون أسنان يحتوي على الفلوريد: لأنه عامل وقائي لمينا الأسنان.
  • من المهم جدا تنظيف الأسنان بعد الأكل أو حتى غسل الفم بالماء فقط بعد استهلاك الأغذية الذي قد تسبب البقع.

إن التخلص من التلون الغير طبيعي و الغير المتجانس والتمتع بابتسامة لامعة أصبح ممكناً بفضل تقنيات تبييض الأسنان و بدون أي ألم.
تمثل هذه التقنية حلا سهلا وفعالا يمنحكم الفرصة للحصول على الابتسامة اللامعة التي لطالما رغبتم بها.

خدمات عيادة الأسنان Smile Again

حدد موعدًا عبر الإنترنت

اتصل بنا

موقعنا

44 ب ، سي الحواس عين طاية الجزائر العاصمة ، الجزائر.

اتصل بنا

+213 (0) 21 86 59 93
+213 (0) 561 65 70 03

اتصل بنا

contact@smileagainclinic.com

حدد موعدًا عبر الإنترنت

معلومات الاتصال الخاصة بك
اختيار الخدمة

معلومات الاتصال الخاصة بك

اختيار الخدمة