زراعة الأسنان

زراعة الأسنان

زراعة الأسنان عبارة عن عملية جراحية تجميلية غرضها استعادة ابتسامة مشرقة عن طريق تعويض الأسنان التّالفة, حيث يعدُّ فقدان الأسنان من الحالات الشائعة و نتيجة حتمية مع مرور الزمن،وهو مصدر لعدة مشاكل صحية, كالقصور في عملية الهضم و الالتهابات إضافة إلى كل المشاكل النفسية الناتجة عنه.

فيم تكمن أهمية العلاج المبكر لأمراض اللثة ؟

يمكن أن يتسبب فقدان الأسنان في عدة مشاكل صحية ويترتب عنه تأثير كامل على التركيب الطبيعي للفم مما يؤدي الى حدوث خلل في التوازن بين الأنسجة الوظيفية والداعمة ويمكن أن يصدر عن ذلك عدة عواقب مثل:

  • تحرك الأسنان المجاورة لشغل المساحة الفارغة.
  • ظهور فتحات بين الأقسام تشكل موقعا لتراكم الأغذية ، يجعل من الصعب تنظيفها.
  • يصبح الفضاء الذي تتركه الأسنان المفقودة بوابة للدخول السهل للبكتيريا مما يعرضها لخطر الاصابة بالأمراض.
  • زيادة في حساسية الأسنان المجاورة نتيجة حدوث تراجع اللثة ومنه تعرض الجذور للتعرية.
  • تآكل الأسنان الأخرى نتيجة للعمل الزائد اللازم لضمان الهضم الفعال للأغذية ، و بذلك تصبح هذه الأخيرة ضعيفة و عرضة للتساقط.
  • تلاشي الأنسجة المحيطة بالفم نتيجة فقدان الدعامة الأساسية لها التي تعطي مظهر مسن إلى الوجه.

مم يتم تصنيع الأسنان المزروعة ؟

تتمثل عملية زراعة الأسنان في زرع دعامات اصطناعية مصنوعة من معدن « التيتانيوم », مكان السن المفقود. بعد التئام الجرح يتم تثبيت جزء آخر يكون مطابق لتاج السِّن المفقود على جسم الزرعة، غالبا ما يصنّع من مادة الخزف أو « السيراميك» و يتم تشكيل هذا الجزء الظَّاهر للسِّن حسب شكل ولون الأسنان الطبيعية من أجل تحقيق مظهر مريح و متلائم.

كيف يتم الزرع ؟

عملية الزرع هي جراحة جد حساسة تتطلب معدات عالية الجودة وفريق من المهنيين المؤهلين لضمان نتيجة مثالية، فضلا عن أساليب العمل الدقيقة التي يوفرها الدكتور توري : خبير مختص في مجال زراعة الأسنان.

يمكن تقسيم زرع الأسنان إلى مرحلتين منفصلتين:

  • مرحلة جراحية: خلال هذه المرحلة ، يتم إجراء عملية جراحية غير مؤلمة تماماً بفضل التخدير الموضعي ، بعدها يتم شق اللثة وحفر العظم وفي وقت لاحق ، يتم غرس جذر التيتانيوم المصنع على شكل جذر طبيعي و تثبيته خلال هذه العملية.تدوم هذه العملية على الأغلب بين 30 دقيقة و ساعتين.
    تشمل هذه التقنية عادةً عدة عمليات, لكن حديثًا و مع ظهور جراحة الأسنان بالليزر أصبحت تعتمد على إجراء جراحة واحدة تسمح بالالتئام المتزامن لجروح اللثَة و عظام الفك في زمن أقل و بهذا تكون مدة الشفاء أسرع.
  • مرحلة الاندماج: وهي فترة ما بين عملية زرع الجذر و وضع الأسنان الظاهرة، و هي تختلف بين 3 و 6 أشهر ، حيث تعتمد على سرعة شفاء اللثة و العظام، وتمثل وقتا أساسيا لا بد من احترامه من أجل الشفاء الكامل بالشكل اللازم.

كم من الوقت يستغرق تركيب الأسنان ؟

تتراوح الفترة الممتدة بين الفحص الأولي وتركيب الجزء النهائي للسن بين 4 و 8 أشهر ، حسب عدد الزرعات المغروسة وسرعة شفاء الأنسجة: خلال هذه الفترة يتم وضع سن مؤقت لأغراض تجميلية.

ما هي المزايا التي تتميز بها الأسنان المزروعة عن غيرها ؟

الأسنان المزروعة بدائل كاملة لأسنانكم الطبيعية ، فهي تمكن من ضمان جميع وظائفها اضافة الى الحفاظ على بنية الفم الفيزيولوجية، تسمح هذه التقنية باستعادة القدرة على المضغ بفعالية أكثر بينما تكون غير مرئية وتندمج بشكل مثالي مع محتويات الفم الطبيعية.

إن زراعة الأسنان على عكس جسور الأسنان التقليدية قد أثبتت سهولة كبيرة من جانب الرعاية فهي تقتصر على غرار الزيارات الدورية لعيادة الأسنان على التنظيف المعتاد بشكل فعال مع عدم إهمال نظافة الفم، من أجل الحفاظ على سلامة و قوام الزّرعات التي قد تصل مدة صلاحيتها إلى 20 سنة أو أكثر إذا ما تمت صيانتها على نحو سليم.

و بهذا فإن زراعة الأسنان تحقق نجاحا هائلا لما لها من شأن تجميلي و وظيفي على حدّ سواء، فهي توفر لكم فرصة لتناول الطعام براحة كبيرة والابتسام بكل ثقة.

بفضل خبرته وزراعته لحوالي 000 4 سن يقدم الدكتور توري وفريقه لكم حلا نهائيا لمشاكل فقدان الأسنان فبالإضافة إلى الراحة الوظيفية سوف يعيد الانسجام لابتسامتكم.

cas avant implants dentaires clinique dentaire ain taya alger algérie
قبل
cas après implants dentaires clinique dentaire ain taya alger algérie
بعد
arrow (2)

خدمات عيادة الأسنان Smile Again

حدد موعدًا عبر الإنترنت

معلومات الاتصال الخاصة بك
اختيار الخدمة

معلومات الاتصال الخاصة بك

اختيار الخدمة

اتصل بنا

موقعنا

44 ب ، سي الحواس عين طاية الجزائر العاصمة ، الجزائر.

اتصل بنا

+213 (0) 21 86 59 93
+213 (0) 561 65 70 03

اتصل بنا

[email protected]

حدد موعدًا عبر الإنترنت

معلومات الاتصال الخاصة بك
اختيار الخدمة

معلومات الاتصال الخاصة بك

اختيار الخدمة